ساتوشيات

الرؤية الملهمة  Yang Haipo مؤسس منصة CoinEx في السوق الصاعدة (سوق الثيران) والسلاسل العامة

0 116

خلفية الأحداث في سوق العملات المشفرة:

ناقش يانغ مؤسس CoinEx الوضع الراهن للعملات المشفرة. بالرغم من محاولات تثبيت سعر الصرف في سوق العملات المشفرة، إلا أن الهبوط الذي حدث في 19 من شهر أيار كان صفعة للمستثمرين. يبقى السؤال المصيري فيما إذا كان عليهم متابعة استراتيجيات الاستثمار ذاتها دون تغييرها لزيادة الاستثمار أم النجاة والتخلي عن استثماراتهم.

في التاسع من شهر تموز عام 2121 شارك مؤسس المنصة آرائه القيّمة عن الوضع الراهن في السوق الرقمية و محيط السلاسل العامة في مقابلة حصرية لصالح ChainCatcher.

قال يانغ :

إن سوق العملات المشفرة الحالي مازال في منتصف ذروته وبدأ في استقراره بشكل متدرج متجهاً للأعلى. لا أرى هبوطاً في سعر صرف العملات المشفرة يلوح في الأفق القريب فيما يخص الشعبية والمستثمرين الجدد والتمويلات والمنافسين الجدد.

يقترح يانغ أن المنافسين الجدد يدرسون شريحة واسعة من العملات المشفرة بدلاً من البيتكوين فقط. قائلاً:

يكمن مصدر قيمة البيتكوين في الإيمان فقط. أما عملياً فليس للبيتكوين أي استخدام واسع إلا للادخار والمضاربة. وهذا يعني أنه يمكن استبداله مع مرور الوقت.

كما أن سوق الكريبتو مازال في بداياته فعلى المستثمرين يفكروا بتداول جميع العملات المشفرة الواعدة بمستقبل مشرق وليس فقط الاتباع الأعمى للصيحات الصارخة كالبيتكوين. تطورت العديد من العملات المشفرة المتمثلة بالبيتكوين مما حفّز ظهور السلاسل العامة. ،تُعد الإيثيريوم والسلاسل العامة الأخرى ، على عكس البيتكوين ، متوافقة على حلول أخرى لزيادة القدرة الانتاجية. حتى أن BSC تجاوزت البيتكوين من حيث قيمة الاستخدام وعدد المستخدمين ونطاق التداول.

يقول يانغ أيضاً: البلوكتشين هي بطبيعتها منتج رقمي والذي يهم هو مدى تأثيرها. يجب أن تُبنى المنافسة على أساس المستخدم.

يعتقد يانغ أن الموازاة بين زيادة القدرة الانتاجية واللامركزية كان العامل الرئيسي في تحديد حدة التنافس بين السلاسل العامة وطبيعة السلاسل العامة ستتغير بشكل كبير.

يتمسك يانغ بوجهة نظر مختلفة تجاه سرقة BSC:

إنها ليست سرقة بل استفادة سليمة من القواعد للمبرمجين والهواة أو حتة مطوري المشروع ذاتهم. بدلاً من احترام السوق والأخذ بعين الاعتبار تقلب السوق ، هم أرادوا فقط دفع إجمالي القيمة المقفلة للأعلى بسرعة مما يؤدي لحصص أقل. وفي حالة جموح السوق أو التلاعب ستكون تطبيقات DApps اللامركزية بخطر الهجوم.

يمكننا تذكر دروس الماضي، أعلنت منصة  CoinEx بشكل رسمي إطلاق CoinEx Smart Chain (CSC) في 31 أيار عام 2021 والتي تعهدت على كونها البنية التحتية لعالم البلوكتشين. وعلى عكس الإيثيريوم التي تعاني من إعاقة في الأداء بسبب سعيها لللامركزية مُطلقة، إلا أن  CSC تضحي باللامركزية لصالح منافسة شبكة الإيثيريوم مما يحسن أداء CSC واستطاعة عملية سير التحويل للبلوك.تهدف CSC من خلال تبني بروتوكول إثبات الحصة إلى خلق توازن بين اللامركزية والكفاءة. من خلال تسهيلها للأداء العالي للتحويلات التجارية فإن CSC متوافقة مع بروتوكول الإيثيريوم الرقمي EVM. بالإضافة لذلك فإن آلية إثبات الحصة تسمح لكل مستخدم الانضمام لعمليات التحصيص كمصادق بدون أي أذونات.

 

coinex

دور CSC في منصة CoinEx:

لم تقم CSC فقط بتسريع ازدهار النظام البيئي لمنصة  CoinExبل أيضاً حددت نوعاً آخر من هندسة البلوكتشين المعمارية التي تدمج شبكات السلاسل ذات الطبقات المتعددة من السلسلة الأساس إلى سلسلة التطبيق مما يخلق منفذاً للتخلص من الأمور المزعجة مثل معدل سرعة العمليات التجارية والتعاون عبر السلاسل وتبادل البيانات الموثوق والأمان.  جمعت CSC بكونها بنية تحتية لسلاسل ذكية مفتوحة وعامة، مصادر ومشاريع ومواهب من كل النواحي لإنجاز بحث متخصص عن تقنيات أساسية من ما يروج لتطبيقات بلوكتشين في مجالات أخرى.

وفي النهاية ستقدم المنصة دعماً مادياً يبلغ 10 مليون مباشرة بعد فحص CSC لدعم بنية النظام البيئي الصناعي وتزويد مشاريع الديفاي اللامركزية بمصادر مالية وتقنية وتسويقية. يستطيع كل المطورين التقديم لتمويل الدعم هذا والمشاريع المختارة سيحصل كل مشروع منها على جوائز بقيمة 100 ألف دولار. وستقوم منظمة CSC بتكريم المشاريع خلال مراحل التطور على حدى.

مزايا CSC قي منصة CoinEx:

تدعم CSC أكثر من 101 مصادق وتقدم مطورين ببيئة كفؤة وبأقل تكلفة. وستاعد على تشغيل بنيتها لخدمة البنية التحتية للنظام اللامركزي وستساعد في تطوير المشاريع من الصفر بدلاً من مجرد خدمة مشاريع متواجدة حاليا المهاجرة من النظام البيئي لشبكة الإيثيريوم.

اترك رد