ساتوشيات

10 حقائق عن عملة ترون لا تعرفها

عملة ترون (TRX)
0 321

نمت القيمة السوقية لعملة ترون (Tron) أو مايرمز لها ب (TRX) خلال الأشهر الماضية بشكل سريع وازداد الاهتمام بها من قبل المتداولين وعشاق مشاريع ألعاب البلوكشين (blockchain) في الأسواق الرقمية. ظهرت العملة لأول مرة في أيلول عام 2017 ورغم ذلك أصبحت من أكبر المنافسين للعملات المشفرة الأخرى مثل (HEROcoin) و(FirstBlood)، والسبب هو شراكتها مع مشروع عملة كاردانو (Cardano) و كونها عملة بديلة بتكلفة أقل من 1 دولار بالإضافة للعديد من الأسباب والحقائق التي سنتعرف عليها معاً في هذه القائمة.

 

1. تصميم ترون (Tron)

من المثير للاهتمام حول هذه العملة أن اسمها له صلة بعالم ديزني للألعاب الافتراضية، كما أن تصميمها يعتمد على نظام مميز من أجل التعامل مع بطاقات الائتمان والتخزين والتطوير في منصات رقمية عالمية، فضلاً عن إمكانية المتداول بهذه العملة من التحكم بشكل كامل بجميع البيانات التي يقوم بإنشائها.

مشروع عملة ترون (TRX)
مشروع عملة ترون (TRX)

2. جاستن صن (Justin Sun)

إحدى الحقائق التي يجهلها العديد من المتداولين بأن فكرة مشروع عملة ترون (TRON) تعود لجاستن صن (Justin Sun) وهو الرئيس التنفيذي لمشروع العملة. قام جاستن بمتابعة الفريق المختص في تطوير المشروع، وتم إدراجه في قائمة أفضل 30 رجل أعمال ناجح في العالم وفق مجلة (Forbes Asia)، كما أطلقت عليه وسائل الإعلام لقب “جاك ما الثاني” لأنه كان يعمل مع شركة علي بابا (Alibaba) والملياردير الشهير جاك ما (Jack Ma).

مؤسس مشروع عملة ترون (TRX)
مؤسس مشروع عملة ترون (TRX)

3. شركة علي بابا (Alibaba)

ذكرنا مسبقاً بأن مؤسس مشروع عملة ترون (TRON) كان يعمل في شركة علي بابا (Alibaba) الشهيرة، وهذا ما ألهم جاستن العديد من الأفكار في تطوير مشروعه وتحقيق النجاح، وفي ضوء ذلك أعلن جاستن عن شراكة وضم العديد من المدراء التنفيذيين لشركة علي بابا (Alibaba) مع فريق التطوير بشركة ترون (TRON).

 

4. استراتيجية مميزة

تهدف شبكة عملة ترون (TRON) إلى إنشاء منصة ألعاب خاصة (TRON PlayStation) تدعم مختلف أنظمة الألعاب وتتيح للمستخدم فرصة المشاركة في اللعب بثمن قليل لا يتجاوز 1 دولار. هذه الاستراتيجية تجعل المشاركة متاحة للجميع وتجذب أعداد كبيرة من المستخدمين والمتداولين إلى المنصة مما يخلق بيئة جماعية فريدة من نوعها. ومن جهة أخرى تتمتع عملة ترون (TRON) بميزات رائعة تدعم الخدمات عبر الإنترنت ومختلف الألعاب والتطبيقات الخاصة بالهواتف المحمولة.

 

5. منصة بديلة!

حقيقة ليست أوهام، توفر شبكة ترون (TRON) منصة بديلة عن العديد من المتاجر من أجل مشاركة الوسائط الرقمية، حيث تدعم أغلب العملات والتطبيقات الرقمية. فعلى سبيل المثال يحتاج المستخدم إلى متجر تطبيقات لتنزيل التطبيق الذي يريده، ومع شبكة عملة ترون (TRON) سيكون المستخدم قادر على تحقيق ذلك من خلال شراء أو بيع تطبيق مقابل رسوم رمزية.

مشروع عملة ترون (TRX)
مشروع عملة ترون (TRX)

6. درجة عالية من الخصوصية

هل سبق وأن سألت نفسك ما هي آلية الربح التي تعتمدها كل من شركة فيسبوك (Facebook) وشركة غوغل (Google) ؟ حسناً في الحقيقة إن أرباح هذه الشركات تعتمد بشكل كبير على مشاركة بياناتك من خلال استخدامك إحدى تطبيقاتها، حيث تقوم الشركتين بجمع بياناتك بشكل غير مشفر وهذا مايجعلها عرضة للخطر. أما مع نظام شبكة ترون (TRON) فالأمر مختلف كلياً، حيث يتم تأمين جميع بيانات المستخدم بشكل مشفر عبر تقنية البلوكشين (blockchain) وهذا مايمنح بيانات المستخدم درجات عالية من الخصوصية.

 

7. تخزين العملة

قبل البدء في استثمار عملة ترون (TRX) والتداول بها، يجب إنشاء محفظة رقمية لتخزين الرصيد. وفي ضوء ذلك توجد طريقتان لتخزين هذه العملة ولكل منها إيجابيات ومخاطر سنتعرف عليها معاً في هذه القائمة :

  • محفظة الهاتف محمول:

إن كنت جديداً في عالم الاستثمار بالعملات الرقمية وتريد أن تبدأ في تداول كميات صغيرة من عملة ترون (TRX) فستكون محفظة الهاتف المحمول هي الأنسب لك. حيث تتوفر محفظة ترون واليت (TRON wallet Dapp) بشكل مجاني على أجهزة الأيفون (iOS) والأندرويد (Android). وفي ضوء ذلك يتمثل الجانب الإيجابي لهذه المحفظة بسهولة الاستخدام والوصول الفوري إلى رصيدك. فيما يتمثل الجانب السلبي بأن محافظ الهواتف المحمولة متصلة بالإنترنت دوماً مما يجعلها عرضة للقرصنة والخطر بنسبة كبيرة.

  • محافظ الأجهزة:

إن كنت ممن لديهم خبرة في عالم العملات الرقمية وتريد استثمار كميات كبيرة من عملة ترون (TRX) لفترات طويلة، فإن محافظ الأجهزة كالحواسيب وغيرها هي الخيار الأفضل لك. حيث تقوم هذه المحافظ بتخزين رصيدك و تشفيره وفق ميزة “التخزين البارد” مما يجعلها محمية وغير قابلة للقرصنة عبر الإنترنت.

مشروع عملة ترون (TRX)
مشروع عملة ترون (TRX)

8. لعبة (TRONDogs)

هي لعبة افتراضية أصدرتها شركة ترون (Tron Labs) وهي تشبه لعبة (Crypto Kitties) الداعمة لعملة الايثريوم. تدعم لعبة (TRONDogs) عملة ترون (TRX) ويعتمد نظام اللعبة على تقنية بلوكشين (blockchain) ويتم فيها استخدام عملة ترون الرقمية (TRX) في عمليات الشراء والبيع. وهذا مايساعد في زيادة القيمة السوقية للعملة.

 

9. القيمة السوقية للعملة

في الوقت الحالي تحتل عملة ترون (TRON) المركز 27 عالمياً حسب موقع كوين ماركت كب (CoinMarketCap) وهو أمر جيد جداً كونها من المشاريع حديثة الظهور منذ عام 2017، وفي ضوء ذلك بلغت أعلى قيمة سوقية للعملة 0.286 دولار في الأسبوع الأول من كانون الثاني عام 2018 بحجم تداول بلغ حينها 4.09 مليار دولار.

القيمة السوقية لعملة ترون (TRX)
القيمة السوقية لعملة ترون (TRX)

10. مستقبل الاستثمار

على الرغم من صعوبة التنبؤ لمستقبل العملة بسبب تقلب سوق العملات الرقمية وعدم استقراره، إلا أنه لدى عملة ترون (Tron) فرصة كبيرة لنمو قيمتها السوقية نظراً لكون طبيعة هكذا مشاريع تنمو بوتيرة عالية ومن جهة أخرى وجود استراتيجية مميزة ومقسمة من قبل الشركة على ستة مراحل لمدة عشر سنوات حتى عام 2027، سنتعرف معاً على المراحل الستة في هذه القائمة :

  • المرحلة الأولى : توفير منصة ترون (Tron) بشكل مجاني للجميع ومشاركة المحتوى المتعلق بالترفيه.
  • المرحلة الثانية : توزيع مكافأت مالية ورقمية من أجل تشجيع المتداولين والمستخدمين على إنشاء محتوى في شبكة العملة وإجراء معاملات.
  • المرحلة الثالثة : إدراج ودعم مزايا عديدة في نظام العملة مثل إدارة الأرباح ودفع الفواتير وغيرها.
  • المرحلة الرابعة : يطلق على هذه المرحلة اسم (Apollo-in) حيث سيتم بها زيادة حيوية نظام العملة وقيمته الاقتصادية من خلال إصدار نظام العملة رموزاً خاصة بالمحتوى ضمنه.
  • المرحلة الخامسة : سيتم خلالها رفع حجم تداول العملة من خلال تحويل منصة (Star Trek-The content platform) إلى منصة ألعاب لامركزية بدعم من مشروع العملة.
  • المرحلة السادسة : السماح للمطورين بتحديث وتطوير ألعابهم بشكل جماعي مع المستخدمين من خلال الاستثمار في الألعاب التي يهتمون بها.

المصادر:

لمزيد من المعلومات ومعرفة كل ما هو جديد قم بمتابعة مقالاتنا، وفي حال مواجهتك لأي استفسارلا تتردد في استشارة خبراء موقع ساتوشيات الموجودين دائما في الخدمة.

اترك رد