ساتوشيات

مؤشر بولينجر باند Bollinger bands و مؤشر قنوات كيلتنر Keltner 

0 97

اعلان

ما هو مؤشر بولينجر باند؟

تم اختراع مؤشر بولينجر باند BB عام 1980 من قِبل التاجر والمحلل جون بولينجر John Bollinger، حيث يُستخدم كأداة للتحليل التقني TA. بشكلٍ أساسي، تعمل هذه المؤشرات كمقاييس للذبذبات، حيث تشير إلى حالة السوق فيما إذا كانت ذات تقلب شديد أو قليل، بالإضافة إلى ظروف/شروط البيع والشراء.

bollinger bandsما الغاية الأساسية من بولينجر باند؟

إنّ الفكرة الأساسية لمؤشر بولينجر باند هي توضيح كيف يتم وضع قيمة وسطية للأسعار.

ما ألية عمل بولينجر باند؟

على وجه التحديد، فإنه يتألف من نطاقٍ علوي وآخر سفلي، بالإضافة إلى خط المعدّل في الوسط (يُعرف أيضاً باسم النطاق المتوسط). يتفاعل كل من النطاقين الجانبيين مع نشاط السعر في السوق، حيث يتمدد هذان النطاقان عندما يكون السوق متقلباً بشكل كبير (يتحركان ابتعاداً عن النطاق المتوسط). بينما ينكمش النطاقان في حالة انخفاض تقلب السوق (يتحركان باتجاه النطاق المتوسط).

 

إنّ صيغة مؤشر بولينجر باند النموذجية تقوم بضبط النطاق المتوسط عند معدّل حركة بسيط يُقدَّر ب 20 يوم SMA. بينما يتم حساب النطاقين الجانبيين اعتماداً على تقلب السوق وعلاقته بهذا المعدل SMA، وهو ما يُشار إليه باسم “التقسيم النموذجي”.

 

سيظهر الضبط النموذجي لمؤشر بولينجر باند بالشكل التالي:

  • الخط الأوسط: معدّل حركة بسيط يُقدَّر ب 20 يوم SMA.
  • الخط العُلوي: معدّل حركة بسيط يُقدَّر ب 20 يوم SMA + (التقسيم النموذجي ل 20 يوم ×2).
  • الخط السفلي: معدّل حركة بسيط يُقدَّر ب 20 يوم SMA _ (التقسيم النموذجي ل 20 يوم ×2).

يقوم هذا الضبط بإظهار تفاصيل فترة ال 20 يوم، بينما يضع النطاقين العلوي والسفلي على تقسيمات نموذجية أخرى بعيداً عن الخط الأوسط. إن الهدف من كل هذه التقسيمات هو ضمان أنه على الأقل 85%من بيانات الأسعار ستستمر بالتحرك ما بين النطاقين. في جميع الأحوال، فإن هذه الإعدادات يمكن تعديلها بناءً على حاجة التبادلات واستراتيجياتها.

كيف يُستخدم مؤشر بولينجر باند في التداولات؟

على الرغم من أن مؤشر بولينجر باند يتم استخدامه بشكلٍ كبير في الأسواق المالية التقليدية، إلا أنه من الممكن أن يُستخدم في تأسيس التداولات بالعملات المشفرة.

بالتأكيد هناك العديد من الطرق لشرح واستخدام مؤشر بولينجر باند، لكن ينبغي تجنب استخدامه على أنه الأداة الوحيدة المستقلة. بالإضافة إلى ضرورة عدم معاملته على كونه مؤشر لفرص البيع والشراء. كما أنه يُفضّل استخدامه جنباً إلى جنب مع مؤشرات التحليل التقنية الأخرى.

كيف يمكننا تفسير البيانات التي يقدمها لنا مؤشر بولينجر باند!

في حال ارتفع السعر على نحو أعلى من المعدل واجتاز النطاق العلوي للمؤشر، فعندها يمكننا افتراض أن السوق قد تخطى شروط الذروة الشرائية. أما في حال ملامسة السعر للنطاق العلوي عدة مرات، فإن هذا قد يشير إلى مستوى معين من المقاومة.

 

وعلى العكس، فعندما ينخفض سعر أحد الأصول المالية ويتخطى النطاق السفلي أو يلامسه عدة مرات، فمن الممكن أن يكون السوق قد وصل إلى ذروة البيع أو أنه قد وجد مستوى قوي من الدعم.

بالتالي، يمكن للتجار أن يستخدموا مؤشر بولينجر باند (بالإضافة إلى مؤشرات التحليل التقنية الأخرى) من أجل تحديد أهداف الشراء والبيع الخاصة بهم. أو ليعيدوا وببساطة مراجعة النقاط السابقة التي سجّل فيها السوق وصولاً لذروة البيع أو الشراء.

 

بالإضافة إلى ذلك، من الممكن أن يكون تمدد أو تقلص المؤشر عاملاً مفيداً في محاولة توقع انخفاض أو ارتفاع  تقلب حالة السوق.

إن مؤشر بولينجر باند يكون ملائماً للتداولات على المدى القريب كوسيلة لتحليل طبيعة تقلب السوق وتوقّع التحركات المقبلة. يفترض بعض التجار أنه في حالة تمدد الخطوط بشكل كبير فمن الممكن أن يكون السوق قد اقترب من الوصول إلى مرحلة الاندماج أو الانقلاب. وعلى العكس، فعندما تتقلص الخطوط بشكل كبير، يميل التجار إلى افتراض أن السوق قد أصبح جاهزاً للقيام بتحرّكٍ رهيب.

 

عندما يتحرك سعر السوق باتجاه جانبي المؤشر، فإن بولينجر باند سيقوم بالتضييق باتجاه الخط الأوسط. عادةً، (وليس دائماً) تتقدم مستويات التقلص والتقلبات المنخفضة على التحركات الكبيرة. وهذا ما يحدث عندما تبدأ مستويات التقلب بالازدياد.

 

من الواضح أنه هناك استراتيجية تداول تدعى ب “ضغط مؤشر بولينجر باند”، والتي تتضمن إيجاد مناطق التقلب المنخفض التي تمت الإشارة إليها عبر تقلصات مؤشر بولينجر باند. إن استراتيجية الضغط هذه تعد استراتيجية حيادية، حيث أنها لا تعطي أفكاراً واضحة حول اتجاهات السوق. لذلك، فإن بعض التجار يقومون بدمجها مع بعض أساليب التحليل التقنية الأخرى مثل خطوط الدعم والمقاومة.

مقارنة بين مؤشر بولينجر باند و مؤشر قنوات كيلتنر Keltner 

مؤشر كيلتنرعلى عكس مؤشرات بولينجر باند التي تعتمد معدّل حركة بسيط  SMA والتقسيمات النموذجية الأخرى، فإن النسخة الحديثة من مؤشر قنوات كيلتنر Keltner Channel يستخدم متوسط المدى الحقيقي ATR لضبط عرض القنوات على 20 يوم EMA. بالتالي، فإن صيغة مؤشر قنوات كيلتنر ستبدو كالآتي:

  • الخط الأوسط: معدل متسارع 20 يوم EMA.
  • الخط العُلوي: 20 يوم EMA + (متوسط المدى الحقيقي 10 أيام ×2)
  • الخط السفلي: 20 يوم EMA _ (متوسط المدى الحقيقي 10 أيام ×2)

 

إن مؤشر قنوات كيلتنر يميل ليكون محكماً/ ضيقاً أكثر من مؤشر بولينجر باند. بالتالي، وفي بعض الحالات، قد يكون مؤشر قنوات كيلتنر ملائماً أكثر من مؤشر بولينجر باند للإشارة إلى انقلابات السوق وذروات البيع والشراء. بالإضافة إلى ذلك، فإن مؤشر قنوات كيلتنر يقدم عادةً إشارات/علامات عن ذروات البيع والشراء في وقت أبكر من الذي قد يقدمه مؤشر بولينجر باند.

 

من ناحية أخرى، فإن مؤشر بولينجر باند يميل إلي إظهار تقلبات السوق على نحو أفضل، حيث حركات التمدد والتقلص تكون أكثر عرضاً ووضوحاً مقارنةً مع مؤشر قنوات كيلتنر. بالإضافة إلى ذلك، وعبر استخدام التقسيمات النموذجية، فإن احتمالية أن يقوم مؤشر بولينجر باند بتقديم إشارات مزيفة تكون منخفضة، حيث أنه أعرض وأكبر وبالتالي من الصعب تجاوزه.

 

ما بين الاثنين، فإن مؤشر بولينجر باند هو الأكثر شيوعاً. لكن كلّ من هاتين الأداتين يمكنها أن تكون نافعة بأسلوبها الخاص، وخاصةً ضمن تداولات المدى القريب. وبخلاف ذلك، فإنه من الممكن استخدام الأداتين معاً من أجل تقديم إشارات أكثر مصداقية.

اعلان

اعلان

اترك رد