ساتوشيات

كل ما تحتاج معرفته حول عملة تيرا لونا LUNA التي خسرت أكثر من 99% من قيمتها مؤخراً

عملة تيرا لونا LUNA التي شغلت العالم مؤخراً
0 80

في شهر مايو من عام 2022، انهارت عملة تيرا لونا LUNA؛ حيث خسرت أكثر من 99٪ من قيمتها، كما قد فقدت عملة UST المستقرة الخاصة بـ Terra ارتباطها بالدولار الأمريكي، وسط الانهيار الحاصل في سوق العملات المشفرة. حيث انخفضت قيمة عملة UST المستقرة، إلى أن بلغت 0.30 دولار في 11 مايو، وقد ترافق ذلك مع خسارة أكثر من 11 مليار دولار من قيمتها السوقية.

 

ما هي العملات المستقرّة ؟

تعرف العملات المستقرة بأنها أصول مرتبطة بسعر أصل واحد، وعادة ما يكون عملة ورقية كالدولار. يحافظ الجيل الأول من هذه العملات المستقرة كالتيثر مثلاً، على سعره بواسطة سلة من الأصول كالاحتياطيات النقدية على سبيل المثال.

لكن هذا الأمر قد يولّد بعض القلق فيما إذا كانت الاحتياطات النقدية هذه، تتطابق مع المبالغ التي يتم الادّعاء بوجودها أم لا، ممّا يظهر أهمّية الجانب الرّقابي في هذه الحالة. إلّأ أنّ العملات المستقرة اللامركزية، تحاول تجنّب المشاكل الرّقابية هذه، من خلال الجوء إلى جعل عملاتها مرتبطة بالخوارزميات بدلاً من الاحتياطات النقدية، سواء كانت أموالاً ورقية أم ديون.

وتعتبر عملة TerraUSD برمزها (UST)، والتي تم انتاجها من قبل شركة Terraform Labs، أحد العملات المستقرة المرتبطة بالخوارزميات. حيث تهدف إلى ربط عملتها بالدولار الأمريكي من خلال شبكة من المراجحين (arbitrageurs)، الذين يقومون بعمليات شراء وبيع عملة تيرا لونا LUNA المشفّرة، والمتقلبة سعرياً.

 

من هي الجهة التي أنشأت Terra ؟

تم إنشاء النظام البيئي لها في عام 2018، من قبل شركة ناشئة تدعى “Terraform Labs”. والتي تم تأسيسها من قبل كل من ” Daniel Shin”، و ” Do Kwon”.

 

كيف تعمل Terra ؟

من أجل الحفاظ على اتّزان عملاتها المستقرة، تقوم Terra بإنشاء الرّموز المميّزة (العملات) وحرقها، بالتزامن مع تحفيز المراجحة. وبشكل أبسط:

قبل أن تتمكن من شراء عملات (رموز) UST المستقرّة، سيتوجب عليك أن تساهم في إنشاء بعضها. أي أنّك عندما تقوم بدفع السّعر الحالي لـ عملة تيرا لونا LUNA، سيأخذ النّظام الكمية التي دفعت ثمنها من عملات LUNA، ويقوم بحرقها، ممّا يخفّض من العدد المتاح من عملة تيرا لونا LUNA؛ بالتالي سيرفع ذلك من سعرها قليلاً.

وعلى النّقيض من ذلك، من أجل إنشاء كمية من عملة تيرا لونا LUNA، سيقوم النّظام بحرق الكمية المناسبة من عملات (رموز) UST المستقرّة، ليرتفع سعر هذه الرّموز بشكل طفيف جدّاً.

 

من قد يرغب في القيام بذلك ؟

بالإضافة إلى إمكانية استخدام هذه الأصول في بعض الخدمات والمرافق، كما أن هناك فرصة متاحة لمن يرغب بالمراجحة. فالمراجحون “Arbitrageurs” (المتداولون الذين يستفيدون من الفروقات السّعرية الصّغيرة)، يساعدون في الحفاظ على سعر عملة (رمز) UST المستقرة تحت السّيطرة من خلال بيع كمية من عملة تيرا لونا LUNA مقابل كمية من UST، عندما يكون سعر UST تحت مستوى 1 دولار. وبشكل أبسط، إذا انخفض سعر UST إلى 0.95 دولار، يشتري هؤلاء المتداولون كمية منها بسعر 0.95 دولار، ثم ينتظرون ليصل سعرها إلى 1 دولار ليقوموا ببيعها. وبقيامهم بذلك، تنخفض الكميات المعروضة من UST ممّا يرفع سعره قليلاً، (من الناحية النظرية على الأقل).

و تعمل بالآلية نفسها، العملات المستقرّة الأخرى التابعة لـ Terra، بما في ذلك تلك المرتبطة بعملة “وون” (عملة كوريا الجنوبية)، وعملة أخرى مرتبطة بسلة من العملات العالمية الرائدة.

تزعم الورقة البيضاء التابعة لـ Terra أن مرونة المعروض من عملة تيرا لونا LUNA، تعني أن هذه العملات المستقرّة لن تفشل. لكن لا بدّ من التنويه إلى أن نجاحها، يعتمد على استمرار اهتمام “المراجحين” ب UST.

فإذا وجد المراجحون أن الـ UST محكوم عليها بالفشل، أو قاموا بنقل أموالهم إلى مشروع آخر، يتخوَّف بعض المحللين في هذه الحالة من الّا تعود UST إلى سعر 1 دولار.

 

ما الذي يميز Terra أيضاً ؟

تم بناء عملاتها على نظام Cosmos البيئي، المشترك بين Cosmos Hub و Cronos و Thorchain. فعلى عكس ما يحصل في الايثريوم، حيث يتم تأمين جميع الرموز من خلال بروتوكول إثبات العمل من سلسلة الايثريوم الرئيسية؛ يمكن دعم بروتوكولات Cosmos من قبل معدّنين مستقلين. ونظراً لأن Cosmos و Terra هو بروتوكول عقد ذكي، يمكنك استخدام عملات Terra في أي من التطبيقات المبنية على البروتوكول.

وفي نهاية شهر سبتمبر من عام 2021، أطلقت Terra ترقية تسمى Columbus-5، والتي سمحت لـ Terra بأن تصبح قابلة للتشغيل المتبادل مع شبكات البلوكشين الأخرى.

 

أين يمكن شراء عملة تيرا لونا LUNA ؟

يمكن شراء Terra في العديد من المنصات اللامركزية والمركزية، كمنصات Binance و Osmosis و KuCoin و Kraken.

 

ما المستقبل المتوقّع لـ Terra

إن مستقبل بروتوكول Terra له علاقة بالنقاش الدائر حول مستقبل العملات المستقرة التي تقوم عليها؛ هل ستصبح العملات المستقرة المركزية بالدولار الأمريكي راسخة في النظام المالي الأمريكي، من خلال عملة رقمية للبنك المركزي على سبيل المثال، بحيث تزول شعبية البدائل اللامركزية.

أم على النقيض من ذلك، هل ستتخلّى العملات المستقرة اللامركزية عن ربطها بالدولار الأمريكي وتصبح مدعومة بالسيولة المملوكة للبروتوكول؟. أم أنّ المراجحين سوف يفقدون الأمل من عملة تيرا لونا LUNA، ممّا قد يؤدي إلى انهيار سعر جميع العملات المستقرة التي ضمن بروتوكولاتها.

 

ماذا عن انهيار عملة تيرا لونا LUNA الحاصل في 2022 ؟

في شهر مايو من عام 2022، فقدت عملة UST المستقرة الخاصة بـ Terra ارتباطها بالدولار الأمريكي، وسط الانهيار الحاصل في سوق العملات المشفرة. حيث انخفضت قيمة عملة UST المستقرة، إلى أن بلغت 0.30 دولار في 11 مايو، وقد ترافق ذلك مع خسارة أكثر من 11 مليار دولار من قيمتها السوقية.

ومثلما انهارت عملة UST المستقرة، انهارت عملة تيرا لونا LUNA أيضاً؛ حيث خسرت أكثر من 99٪ من قيمتها، حيث تراجعت الثقة في قدرة آلية الإنشاء والحرق (Mint-and-Burn) على إعادة الاستقرار إلى UST من جديد.

كما لفت انهيار UST المشرّعين الأمريكيين من جديد؛ ففي 10 مايو، أشارت وزيرة الخزانة الأمريكية ” Janet Yellen” إلى هذا الانهيار، كأحد الأسباب الإضافية التي تبيّن الحاجة إلى تنظيم العملات المستقرة في عام 2022.


المصادر:


اقرأ أيضاً:

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.