ساتوشيات

السلفادور تتبنى البيتكوين بشكل رسمي

2 255

 السلفادور تتبنى البيتكوين

تقدم السلفادور أول مناقصة قانونية للبيتكوين في العالم، وتتبنى Bitcoin بشكل رسمي كعملة قانونية في البلاد ، مما جعل Btc تتمتع بأفضل يوم لها منذ أسبوعين ، حيث ارتفعت بنسبة 6% لتصل إلى 35200 دولار.

اقتراح الرئيس نجيب بوكيلي لدولة أمريكا اللاتينية “السلفادور” بتبني عملة Btc واعتمادها كعملة قانونية، وقد تمت الموافقة على اقتراحه، بعد أن وافق الكونغرس على هذا الاقتراح، وصوت 62 عضوا في المجلس التشريعي لصالح مشروع القانون ، مقابل 19 معارضة وامتناع ثلاثة أعضاء عن التصويت.

 

وقد صوت المشرعون لصالح هذه الخطوة لإنشاء قانون لاعتماد السلفادور للبيتكوين، على الرغم من القلق بشأن التأثير المحتمل على برنامج السلفادور مع صندوق النقد الدولي.

الرئيس Bukele يروج للبيتكوين

وروج الرئيس Bukele لاستخدام مواطنين السلفادور لل Bitcoin وذلك لإمكاناته في مساعدة المواطنين الذين يعيشون خارج البلاد على إرسال الحوالات إلى الوطن بشكل أسهل.

 

لأن السلفادور تعتمد بشكل كبير على الأموال المرسلة من الخارج، وحسب ما أظهرت بيانات البنك الدولي أن التحويلات إلى البلاد شكلت ما يقارب 6 مليار دولار أو حوالي خمس الناتج المحلي الإجمالي في عام 2019 ، وهي واحدة من أعلى النسب في العالم.

وذكر أنه بالمقابل إن الدولار الأمريكي سيستمر أيضاً كعملة قانونية.

وقال بوكيلي في تغريدة قبل وقت قصير من التصويت في الكونغرس الذي يسيطر عليه حزبه وحلفاؤه

“سيحقق ذلك الشمول المالي والاستثمار والسياحة والابتكار والتنمية الاقتصادية لبلدنا”.

قال Bukele إن استخدام البيتكوين سيكون اختياراً للأفراد ولن يجلب أية مخاطر للمستخدمين، وأن الدولة تسعى لتصميم قانون جديد يمنح الإقامة الدائمة لأي فرد يستثمر ثلاثة قطع Btc في اقتصاد السلفادور.

 

وبالمقابل ان الحكومة ستضمن قابلية التحويل إلى الدولار في وقت المعاملة من خلال صندوق تم إنشاؤه في بنك التنمية BANDESAL في البلاد.

وسيبدأ استخدام البيتكوين كعملة قانونية في غضون 90 يوم ، مع تحديد سعر الصرف مقابل الدولار من قبل السوق.

وقد رحب مؤيدو العملات الرقمية بهذه الخطوة باعتبارها تضفي الشرعية على الأصول الرقمية الناشئة ، لكن تأثيرها على تنظيم البيتكوين أو فرض الضرائب عليه أو اعتماده في البلدان الأخرى لا يزال غير واضح.

بشكل رسمي تتبنى السلفادور البيتكوين كعملة قانونية
وقال ريتشارد جالفين من صندوق التشفير Digital Asset Capital Management:

“سيركز السوق الآن على التبني عبر السلفادور وما إذا كانت الدول الأخرى ستتبعه، وقد يكون هذا حافزاً رئيسياً لعملة البيتكوين على مدار العامين أو الثلاثة أعوام القادمة.”

وقد قدم Bukele مزيداً من التفاصيل حول رؤيته ، والتي تم عرضها كمحاولة لتعزيز الشمول المالي في بلد لا يستطيع فيه سوى 30٪ من المواطنين الوصول إلى الخدمات المالية ، في محادثة على Twitter Space في وقت مبكر من صباح الأربعاء، قال بوكيلي لن يضطر المستخدمون بالضرورة إلى استخدام محفظة حكومية.

 

أشار الرئيس Bukele أيضاً إلى أن الحكومة قد تروج لتعدين البيتكوين، وأن السلفادور تأمل بالفعل في جذب الشركات ذات الطاقة الحرارية الأرضية الزائدة ، وفي حين أن الحكومة لا تتطلع على وجه التحديد إلى صناعة تعدين البيتكوين لسد هذه الحاجة ، فقد قال إن أحد هذه القطاعات يمكن أن يستفيد.


مرتبط:
إنشاء حساب رقمي في بنك بيمو أول بنك يوفر خدمة الدفع الرقمي في سوريا

 

اترك رد