ساتوشيات

3 أسباب تشير إلى أن البيتكوين قد كوّن قاعاً بعد هبوطه الأخير إلى سعر 56,500$

0 124

إن القاعدة الأولى في تداول البيتكوين، هي أنه يتوجب عليك أن تتوقع ما هو غير متوقع

ففي العام الماضي وحده، كانت هناك خمس حالات يصعد فيها السعر بنسبة 20٪ أو أعلى في يوم واحد، بالإضافة إلى خمس حالات انخفض فيها السعر 18٪ خلال يوم أيضاً. والحق يقال ، كان التذبذبات السعرية خلال الأشهر الثلاثة الماضية متواضعة نسبياً مقارنة بما سبقها.

تقلبات البيتكوين

ويشتهر متداولو العملات المشفرة بأنهم عادةً ما يستخدمون رافعة مالية عالية، ففي الأيام الأربعة الماضية فقط تم تصفية ما يقارب 600 مليون دولار من عقود شراء البيتكوين الآجلة؛ قد يبدو هذا رقماً كبيراً إلى حد ما، لكنه يمثل أقل من 2٪ من إجمالي أسواق العقود الآجلة للبيتكوين.

Bitcoin futures aggregate open interestأول دليل على أن الانخفاض الذي حصل مؤخراً بنسبة 19٪ إلى 56,000 دولار يمثل قاعاً حالياً هو عدم حدوث تصفية مهمة لمراكز الشراء، على الرغم من الحركة العنيفة للسعر، فلو كان هناك غلبة كبيرة للمشترين، والتي هي أحد العلامات على وجود سوق غير صحي، لكانت مؤشرات ال”Open Interest” ستظهر تغيراً مفاجئاً، مشابهاً للتغير الذي شوهد في 7 سبتمبر.

لتحديد مدى قلق المتداولين المحترفين، يجب على المستثمرين تحليل مؤشر “انحراف دلتا 25٪”. يوفر هذا المؤشر رؤية يمكن الوثوق بها لمشاعر “الخوف والجشع” من خلال مقارنة خيارات الشراء والبيع جنباً إلى جنب.

Bitcoin 30-day options 25% delta skewتعتبر القيم بين سالب 7٪ و موجب 7٪ محايدة، فنستنتج إذاً أنه لم يحدث شيء خارج عن المألوف أثناء اختبار الدعم الأخير عند 56,000 دولار. كان من الممكن أن يرتفع هذا المؤشر فوق 10 ٪ لو كانت هناك احتمالية حقيقية لانهيار السوق.

يسمح التداول على الهامش للمستثمرين باقتراض العملات المشفرة لتكبير حجم مركزهم ضمن السوق، وبالتالي زيادة أرباحهم. على سبيل المثال، يمكن للشخص شراء العملات المشفرة عن طريق اقتراض التيثر (USDT) وزيادة حجم مركزه من أحد العملات. من ناحية أخرى، يمكن لمقترضي البيتكوين بيعها عندما يراهنون على هبوط السعر.

على عكس العقود الآجلة، فإن التوازن بين صفقات الشراء والبيع على الهامش، لا يكون متطابقاً بشكل دائم.

OKEx USDTBTC margin lending ratioيوضح الرسم البياني أعلاه أن المتداولين يقترضون المزيد من USDT مؤخراً، ففي 10 نوفمبر ارتفعت النسبة من 7 إلى 13. ترجح البيانات الاتجاه الصعودي، لأن المؤشر يشير إلى ازدياد معدل إقتراض العملات المستقرة (كالتيثر على سبيل المثال) بمقدار 13 مرة، فهذا قد يعكس توقعهم الإيجابي لسعر البيتكوين.

تُظهر جميع المؤشرات المذكورة أعلاه عدم تأثرها بشكل كبير مع الانخفاض الأخير في سعر البيتكوين. كما ذكرنا سابقاً، يمكن أن يحدث أي شيء في مجال العملات المشفرة، لكن بيانات “العقود الاجلة، والهامش”، تشير إلى أن 56,000 دولار كان القاع الحالي.

اترك رد