ساتوشيات

آخر تطورات نيجيريا والعملات الرقمية لعام 2021

0 179

آخر تطورات نيجيريا والعملات الرقمية 

 

نيجيريا تحظر التعامل بالعملات الرقمية

في 7 فبراير 2021 أعلن البنك المركزي النيجيري “CBN” حظره للعملات الرقمية، ومنع البنوك والمؤسسات المالية من التعامل بها أو تسهيل الدفع لتبادل العملات الرقمية.

وحسب القرار الذي صدر في ذلك الوقت من قِبل وسائل الإعلام المحلية النيجيرية، أن سبب رفض قرار البنك المركزي CBN”، جاء بسبب تحذير متعدد من مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي “FBI” بشأن الأنشطة المختلفة للمحتالين الذين يستخدمون العملات الرقمية للحصول على ملايين الدولارات الأمريكية بطريقة غير مشروعة من الولايات المتحدة الأمريكية وكونتري أودا الغربية إلى نيجيريا.

وقد نشأ إرتباكٌ كبير بعد هذا القرار وخصوصاً بعد أن تم إخبار المؤسسات بأنه سيتم تحديد الأشخاص أو الجهات التي تتعامل بالعملات الرقمية أو تقوم بعمليات تبادل للعملات الرقمية، واتخاذ القرار المناسب بشأنها.

ولكن جاء رد المواطنين النيجيرين بأن هناك ملايين الدولارات التي تُرسل إلى نيجيريا على شكل عملات رقمية، وليس من الصعب على السلطات لكل من نيجيريا والولايات المتحدة أن تتبع الأموال غير القانونية.

آخر تطورات نيجيريا والعملات الرقمية

البنك المركزي النيجيري: لم نحظر تداول العملات الرقمية

ولكن في 22 مارس 2021 ظهر مسؤولو البنك المركزي النيجيري “CBN” وقالوا إن القرار الذي صدر الشهر الماضي لا ينبغي الخلط بينه وبين الحظر التام.

وبدلاً من ذلك ، قال البنك إنه كرر الحظر المفروض بالفعل في عام 2017 على المؤسسات التي تسهل معاملات العملات الرقمية، وأن البنك لم يحظر أبداً نشاط العملة الرقمية في البلاد.

وذكر أحد مسؤولي البنك وأكد أنه لم يتم وضع أية قيود على استخدام العملات الرقمية ونحن لا نمنع المواطنين من التداول بها.

وبشأن قرار الحظر الذي صدر سابقاً فهو معني بحظر المعاملات على العملات الرقمية في القطاع المصرفي وليس حظر الأفراد من التعامل بالعملات الرقمية.

المدرسة الثانوية النيجيرية تعلن أنها ستقبل مدفوعات بالعملات الرقمية

على الرغم من عدم اليقين التنظيمي بشأن حظر العملات الرقمية أعلنت مدرسة ثانوية خاصة في 24 يونيو 2021 أنها ستقبل مدفوعات الرسوم المدرسية بالعملة الرقمية وسط حظر البنك المركزي للبلاد المؤسسات المالية التي تقدم خدمات لتبادل العملات الرقمية.

ووفقاً لتقرير صدر يوم 24 يونيو فإن مدير أكاديمية أكسفورد للعلوم الجديدة في ضاحية كانو في شيرانشي سيسمح للطلاب بدفع الرسوم الدراسية بالعملات الرقمية.

و حث مدير المدرسة الحكومة النيجيرية على تبني وتنظيم العملة الرقمية، ولكن يبدو أنه يشير إلى أنه لن ينتظر أكثر، حيث قال:

“لقد قررنا قبول العملة الرقمية كرسوم مدرسية، لأن العالم اليوم يميل نحو التطور، كما أننا نعتقد أنه في يوم من الأيام ستحظى العملات الرقمية بقبول أكبر من النقود الورقية.”

وأشار أيضاً إلى أمثلة دول مثل السلفادور وتنزانيا لتوسيع خيارات الدفع لمستخدمي العملات الرقمية.

إقرأ أيضاً: السلفادور تتبنى البيتكوين بشكل رسمي

ولكنه لم يذكر صراحةً العملات الرقمية التي سيتم قبولها للدفع، ولكن غالباً ستكون البيتكوين وذلك بسبب الاهتمام العام حول البيتكوين في نيجيريا الذي كان أقوى منه في البلدان الأخرى.

آخر تطورات نيجيريا والعملات الرقمية

حيث وفقاً لبيانات من Google Trends ، تحتل الدولة الأفريقية المرتبة الأولى بين عمليات البحث عن BTC ، بينما تتنافس النمسا وتركيا وسويسرا على المركز الثاني.

يبدو أن هذه الخطوة قد دفعت العديد من المشرعين والأشخاص المرتبطين بالبنك المركزي النيجيري لإبداء آرائهم المؤيدة للعملات الرقمية في الأشهر التي أعقبت الحظر.

وبالنسبة للبنك المركزي النيجيري فقد أعلن مؤخراً عن خطط لإطلاق عملة رقمية للبنك المركزي بحلول عام 2022.


مرتبط:

أعلنت باراغواي أنها ستشرع البيتكوين في شهر يوليو من عام 2021

 

اترك رد